كلما طعننا التحالف من الظهر يقولون لنا : عدونا الحوثي!

توهيب الدبعي
توهيب الدبعي
2019/09/19 الساعة 12:30 مساءً

كلما طعننا التحالف من الظهر طعنة غائرة انبرى بعض من نثق بشرفهم الوطني يقولون لنا : عدونا الحوثي!
وهل اختلفنا؟
لكنهم لا يحاولون ولو لمرة واحدة سؤال التحالف كلما غدر بنا : لم الحوثي لم تطعنوه كما تطعنونا من الظهر وهو يصفعكم في وجوهكم ولا تطيق ترسانتكم العسكرية المليارية رد صفعة شبشب تسمونه "طائرات مسيرة" ولديكم من القوة والدهاء ما يخرج الحوثية من قعر الكهف اذل من فأر كما اخرجتم وطنا باكمله قيادة وشعبا من وطنيته ووعيه بمكركم!

بعدكم ؛ عدونا الحوثي هيا بنا يا حكماء ورونا رجالتكم ضد الحوثي بدعم الرياض!
لا نريد رجالتكم حين تقصف الامارات جيش الشرعية تبررون للرياض صمتها بنفاقكم الذي تمارسونه ضعفا في شرف انفسكم امام نفايات المال!

الحوثي صار يملك من اسلحة الهجوم مالا تملكه امريكا وحليفتها الرياض من اسلحة الدفاع!؟ .. صح .. ام ستبررون؟!

لازلتم تقولون كلما قصموا ظهرنا وشتتوا شملنا واهانوا شرعيتنا وقصفوا جيشنا : عدونا الحوثي؟
تمام ايها .... الكبار .. عدونا الحوثي!

لكن هل تعلمون ايها الموتورون : أننا نحن في صف المواجهة ضد الحوثي منا من في الجبهة ومنا من اهلينا من قتل ومنا من هاجر ليصرف على اسر القتلى الشرفاء بعد سرقتكم لطعامهم وخذلانكم لجرحاهم وذلك لعلمنا بهبوط شرف اغلبكم ، انتم والرياض والامارات من خذل الشرفاء !

فلم تنافقون على شرفاء وطنكم في الجبهات الذين تخذلونهم من اربع سنوات حتى قصفهم التحالف ولا زلتم تبررون : عدونا الاول الحوثي!
نعم هو الاول : فلم تطعن بنت مضيفتكم ابن الجار وتصمت ست البيت؟
هل توجهون هذا السؤال لنا ام للطائرات التى قصفت ؟
قولوهها للرياض والامارات: عدونا الحوثي لا تقولوها لنا وتزايدون على وطنيتنا!
قولوا : لماذا تقصف جيشنا الوطني يا بن زايد ولم تصمت يابن سلمان ولم يبرر لهما ابن كل ناقص!
ثم اذا صرخنا اتهمتمونا اننا ضد لحمة الصف؟

أيها البائعون كرامتكم بلقمة تنالها القطة العمياء من فم الطير .. قولوها للرياض للمرة الثالثة والعاشرة وليس لنا ؛ "عدونا الحوثي"!
نحن ندرك انه عدونا فهل انتم تدركون ذلك؟
ونحن ندرك اننا سنتفق من اجل وطن واحد يوما ما حقنا للدماء وارساء للعدل وسيكون هناك حل سياسي لا تريدونه انتم حتى لا تنتهي مستحقاتكم من اللجنة الخاصة! 
فهل انتم مدركون ام ستستمرون تتاجرون فينا حتى تفلسون ويبقى الوطن ثم يدفنكم الشعب في مقابر لا تليق حتى بالخنازير!

#توهيب_الدبعي