وكان النبي يحتفل

أحلام القبيلي
أحلام القبيلي
2019/11/08 الساعة 04:49 مساءً


الاحتفال بالمولد النبوي الشريف ليس جُرما ولا بدعةً
وإذا لم نحتفل بمولد سيد الخلق فبأي المناسبات  نحتفل؟
هأنتم تحتفلون بالأعياد الوطنية وحفل إيقاد الشعلة ،وتحتفلون بعيد المعلم ،وعيد العمال ،وعيد الشجرة،
وحتى الأحزاب الدينية أو ما تسمى بالإسلامية يحتفلون بذكرى تأسيس أحزابهم..

وتحتفلون بعيد ميلاد أولادكم ،وعيد زواجكم" يعني حبكت على ميلاد الرسول" الذي كان مولده ميلاد أمة؟!

وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يحتفل بمولده إسبوعياً 
فحين سُئل عن صيامه يوم الأثنين  ، قال : ذلك يوم ولدت فيه.

نستطيع أن نحتفل بطريقة شرعية لا تخالف الدين..
نحتفل دون أن نصرف ملايين الريالات في وضع الزينة ورش الطلاء ، في وقت يموت الناس فيه جوعاً ،
ويحلمون بالريال..
لماذا لا نمزج فرحتنا بإدخال الفرحة على قلوب الناس ، فيتم تسليم المعاشات ، وإخراج المساجين ،ورفع الحصار عن مدينة تعز ؟ 
وتخفيض أسعار الغاز والبترول ،،
افتحوا الماء ، ولعوا الكهرباء ، ولو ليوم واحد.

لماذا لا نمزج فرحتنا بتقديم القربات لله تعالى، شكراً له على أجل النعم ، محمد صلى الله عليه وسلم،
فنساعد المساكين ، ونزور الأرحام ، وندخل السرور على قلوب الصغار بنزهة أو هدايا 
وإقامة الدروس والمحاضرات في الجوامع والمدارس وعلى القنوات التلفزيونيه.


ختاماً :
صلوا على من ساوى بين الناس
فلا سادة ولا عبيد.