آخر الأخبار :
الرئيسية - أدب وثقافة - لعَينَيكِ يَهفو الشوقُ بَينَ أصابعي ** فَهَيّا استَحِمّي في دِلاءِ فُراتي - شعر/ عبدالحميد الرجوي

لعَينَيكِ يَهفو الشوقُ بَينَ أصابعي ** فَهَيّا استَحِمّي في دِلاءِ فُراتي - شعر/ عبدالحميد الرجوي

الساعة 10:03 مساءً (يمن دايركت- خاص)


 لعَينَيكِ يَهفو الشوقُ بَينَ أصابعي
فَهَيّا استَحِمّي في دِلاءِ فُراتي

على شُرُفاتِ القلبِ مُرّي ، و غَنِّ لي
فإني أُحِبُّ العَزفَ في شُرُفاتي

تَعالي  ..  فإن الحُبَّ يُزهِرُ في فَمي
و قُصّي حَكايا الوردِ بالقُبُلاتِ

لعَينَيكِ عيدُ الحُبِّ جَاءَ و في يَدي
قصائدُ عشقٍ في أَرَقِّ دَواتي

سَأَرسُمُ في خَدَّيكِ أروعَ لَوحَةٍ
بِشِعري ، فَأَحلى الرسمِ بالكلماتِ

و في وَشوَشاتِ الليلِ ، فَوقَ ذراعِهِ
سَأَهديكِ  ــ بِسمِ الحُبِّ  ــ زَهرَ شِفاتي

بكِ العُمرُ يَحلو لي ، فَأنتِ رَبيعُهُ
و بَينَ نساءِ الكَونِ أنتِ فَتاتي

و إنكِ أنتِ الحُبُّ  ، أنتِ جُنونُهُ
و في كلِّ عامٍ أنتِ أنتِ حياتي

.
.
.

.....................