آخر الأخبار :
الرئيسية - أخبار محلية - اليمن في المقدمة.. خلل يصيب «فيسبوك» في عدة بلدان ومستخدمون يتفاجؤون بإنذارات نهائية

اليمن في المقدمة.. خلل يصيب «فيسبوك» في عدة بلدان ومستخدمون يتفاجؤون بإنذارات نهائية

الساعة 03:43 صباحاً (يمن دايركت- متابعات)

فوجئ مستخدمون لموقع التواصل الإجتماعي "فيسبوك" بتوجيه إنذارات لهم من قبل الموقع تفيد بتعليق المزايا والخدمات التي يقدمها التطبيق بسبب ما وصفه بانتهاكات المعايير التي يتبعها.

 

وقال مستخدمين إنهم تلقوا إنذارات سرعان ما اختفت بالتوقف عن النشر أو البث المباشر لفترات تتراوح بين الثلاثين يوما وتمتد إلى تسعين يوما بسبب منشورات نشرت في وقت سابق، ومضى على بعضها أكثر من أربعة أعوام.

 

وتبادل المستخدمون الذين ينتمي أغلبهم لبلدان الشرق الأوسط الرسائل التي وصلتهم من التطبيق بشكل مفاجئ، وشملت عدة مستخدمين من بلدان مختلفة.

 

وسجلت أغلب الشكاوى من مستخدمين في اليمن والسعودية وتركيا، فيما لم يصدر أي تعليق عن إدارة فيسبوك حتى اللحظة عن هذا الخلل.

 

ويعتبر "فيسبوك" حاليا التطبيق الأكثر انتشارا واستخداما حول العالم.

 

وقال موقع ""Downdetector الذي يتتبع حالات توقف أو خلل عمل الشبكات الاجتماعية الشائعة في وقت مبكر أمس الأربعاء إن خللا أصاب شبكة فيسبوك في عدد من البلدان.

 

وقال الموقع إن حوالي 45% من المستخدمين أبلغوا عن مشاكل يواجهون صعوبة في عرض الأخبار على فيسبوك، بينما يواجه 32% آخرين صعوبة في تسجيل الدخول إلى حساباته، ويشكو 22% من انقطاع الاتصال الكامل بالشبكة الاجتماعية.

 

وجاءت معظم الشكاوى من الولايات المتحدة والبرازيل وبيرو والمكسيك وتشيلي والفلبين.

 

من جهة أخرى، نشر موقع “جي إس إم آرينا” التقني المتخصص تقريرا، في وقت سابق، قال فيه إن فيسبوك وإنستغرام وديزني+، بدؤوا تقديم إصدارات جديدة لتطبيقاتهم لا تحتاج إلى سرعات كبيرة من الإنترنت.

 

وكان "فيسبوك" أعلن مؤخرا ارتفاع عدد مستخدميه مع بدء الحجر المنزلي في عدة بلدان احترازا من فايروس كورونا.

 

وأفادت الشركة أن استخدامها زاد بشكل كبير خلال فترة انتشار فيروس كورونا، حيث تضاعفت المكالمات الهاتفية عبر التطبيقات المملوكة لـ Facebook، أكثر من الضعف.

 

وووفقا لما ذكرته صحيفة "The New York Times"، شهدت منصات التواصل الاجتماعي التابعة لفيسبوك ارتفاعا حادا في الاستخدام في العديد من البلدان، بسبب وباء فيروس كورونا المستجد، ولكن معظم الاستخدام يتركز بين الرسائل الخاصة ومكالمات الفيديو، حيث زادت بأكثر من 50 في المائة في المناطق الأكثر تضررا من العالم، مثل إيطاليا.

 

وزادت مكالمات الفيديو الجماعية عبر ماسنجر بنسبة 70 في المائة، كما ارتفعت مكالمات الفيديو عبر واتساب في المناطق المصابة بأكثر من الضعف، وتؤدي زيادة حركة المرور بوضع ضغط متزايد على شبكته، مما يتسبب بانقطاع جزئي في الشبكة، وتعمل فيسبوك بجد للحفاظ على تشغيل أنظمتها وسط الطلب غير المسبوق.

 

وقال "مارك زوكربيرج"، مؤسس والرئيس التنفيذي لفيسبوك: "إن ما أنقذ شبكة فيسبوك من التعطل تماما هو أن الفيروس والحجر الصحي كان لهما الأثر الأكبر في عدد قليل من المناطق التي يعمل فيها فيسبوك، على سبيل المثال، تم حظر Facebook في الصين، حيث ظهر الفيروس لأول مرة".

 

وقالت فيسبوك في تدوينة لها: "نمو الاستخدام بسبب فيروس كورونا المستجد غير مسبوق، ونحن نشهد سجلات جديدة في الاستخدام كل يوم تقريبا".

 

 وقال زوكربيرج: "نحاول الحفاظ على تطبيقاتنا سريعة ومستقرة وموثوقة في هذه الظروف، ويعد الحفاظ على الاستقرار خلال هذه الارتفاعات في الاستخدام أكثر صعوبة من المعتاد، حيث يعمل موظفونا البالغ عددهم 45 ألف موظف، عن بعد لأول مرة".

 

وبحسب ما ذكره موقع "newsweek"، شهدت منصة التدوينات المصغرة تويتر أيضًا، ارتفاعًا في عدد المستخدمين خلال انتشار الفيروس حيث تشير أرقام الربع الأول لعام 2020 إلى 164 مليون مستخدم على منصة المراسلة، بزيادة 8 بالمائة من 152 مليون مستخدم في الربع الرابع من عام 2019.