آخر الأخبار :
الرئيسية - أخبار محلية - سقطرى.. الإمارات تعتدي على البيئة بتجريف الأحياء البحرية

سقطرى.. الإمارات تعتدي على البيئة بتجريف الأحياء البحرية

الساعة 03:58 مساءً (يمن دايركت- متابعات)

 

أفادت مصدر محلي في جزيرة سقطرى اليوم الأحد، عن قيام شركات تم إنشاؤها مؤخراً تحت أسماء محلية بشراكات خليجية بنهب الثروة البحرية في شواطئ ومياه الأرخبيل.

 

وقال المصدر إن الشركات التي تعمل بصفتها شركات استثمارية يديرها شخص إماراتي ويعمل معه عدد من الموالين لأبوظبي، مرجحاً تبعيتهم للمجلس الانتقالي الجنوبي الموالي للإمارات، بصفات رجال أعمال.

 

وأكد المصدر أن طبيعة عمل هذه الشركات يتركز على جرف الأحياء البحرية في شواطئ وسواحل الجزيرة بالإضافة إلى الاصطياد عبر الجرف داخل المياه الإقليمية اليمنية، لافتاً إلى أن شركات أخرى تقوم بشراء ما يتم جرفه بالريال السعودي لإغراء المشاركين المحليين ومن ثم نقل ما يتم جرفه عبر سفن إلى الإمارات.

 

كما أكد مصدر الجنوب اليوم أن عمليات الجرف لا تقتصر فقط على الأحياء البحرية من أسماك وغيره بل تطال جرف الحيوانات المائية النادرة كالسلاحف والدلافين، مضيفاً إن الشعاب المرجانية يتم اقتلاعها بالكامل وسحبها ضمن عمليات الجرف.

 

 

 

وقال المصدر إن الشركات الخليجية تشكل حالياً تهديداً خطيراً للغاية على الوضع البيولوجي وأن مركز الجزيرة التي تتربع على قائمة أفضل المناطق من حيث التنوع الحيوي والبيولوجي في العالم حيث تتصدر حالياً رابع منطقة جغرافية عالمياً وأن هذا التصنيف قد ينتهي ويُشطب من القائمة بسبب ما يُرتكب من “جريمة تاريخية” حسب وصف المصدر، بحق واحدة من أهم وأغنى الجزر حول العالم.