الرئيسية - أدب وثقافة - ما أعجبَ البردَ والبارودَ في وطنٍ ** أمامَهُ الريحُ ما أبقَتْ له حلوى - الشاعرة/ إيمان السعيدي

ما أعجبَ البردَ والبارودَ في وطنٍ ** أمامَهُ الريحُ ما أبقَتْ له حلوى - الشاعرة/ إيمان السعيدي

الساعة 12:12 صباحاً (يمن دايركت- خاص )

حاورت خوفا يديك .. استعذَبَتْك رحىً
على حشاك وقحط يشرقُ المروى

ماذا؟ ! ويشهق ضوءُ اللهِ .. لستَ ترى
إلى نجاتك حربا تلعنُ الأقوى

الأكثر قراءة:

 

122

ألقيْتَ آدمَك الذاوي .. متى انفرطَت 
بناتُ حلمِك أمسَتْ دونما جدوى؟

ما أعجبَ البردَ والبارودَ في وطنٍ
أمامه الريحِ ما أبقَتْ له حلوى 

كفاه نضاحتان .. الآن يغرسنا
حفاوةً في حقولِ العالم الأسوا

تأتي فيلبسُك الماضون في غسق
نورا .. ويرزؤك الآتون بالشكوى

كم آثرتْك حكايا في الزمان بأنْ
يبقى اليمانون أهلا في الدنى يُروى

إيمان السعيدي