الرئيسية - أدب وثقافة - وطنٌ تعذبَ مِن شقاءِ بنيهِ ** لم يعرف السلوى أو الترفيهِ - شعر/ مجاهد محيي الدين

وطنٌ تعذبَ مِن شقاءِ بنيهِ ** لم يعرف السلوى أو الترفيهِ - شعر/ مجاهد محيي الدين

الساعة 12:42 صباحاً (يمن دايركت- خاص )

بسم الله الرحمن الرحيم 
مأساة وطن 
وطن تعذب من شقاء بنيهِ
لم يعرف السلوى. او الترفيهِ
يتجرع الآلام من ويلاتهم
ويقابل الطغيان بالتأليهِ
حتى وان رضعوا عصارة دمعهِ
يثني على الجلاد بالتنزيهِ
يقتات اوجاع السنين معذبا
لاشي غير همومه تنسيهِ
يحمي عروش الفاسدين جهالة
ويظن أن بقائهم يبقيهِ
يجني سراب الامنيات مظلل 
وكان ما يعنيه لا يعنيهِ
ويسير في درب المهالك عله
يلقى الممات لفاسد يرضيهِ
شعب يمرغه الشقاء بجهلهِ
يعتاش من ما غيره يرميهِ
لا عيب فيه سوى فظاعة جهلهِ
يبقيه رهن مغفل وسفيهِ
مسكين هذا الشعب لا يصفوا له
الا الذي بعماءه يعميهِ
ويزيد من ويلاته بغباء ه 
حتى وإن ظن النبوة فيهِ
لم يأتِ إلا كي يؤسس ظلمه
ويعيد ذكرى جدهِ وأبيهِ

مجاهد محمد غالب محي الدين
15 /يناير2021

1325