الرئيسية - أخبار محلية - سفارة الولايات المتحدة تكشف عن «الشرط الوحيد» لرفع العقوبات عن «أحمد علي عبدالله صالح»

سفارة الولايات المتحدة تكشف عن «الشرط الوحيد» لرفع العقوبات عن «أحمد علي عبدالله صالح»

الساعة 12:15 صباحاً (يمن دايركت- متابعات )

 

تحدثت السفارة الأمريكية في اليمن في لقاء سابق مع محامي يمني عن امكانية رفع العقوبات عن أحمد علي عبدالله صالح شريطة اعترافه بشرعية الرئيس عبدربه منصور هادي . وتفصيلا فقد قال المحامي للرئيس اليمني الأسبق علي عبدالله صالح أن مباحثات جرت فيما بينه وبين السفير الأمريكي السابق لدى اليمن بخصوص رفع العقوبات عن أحمد علي عبدالله صالح وذلك عقب مقتل والده ضمن جهود توحيد الصف الجمهوري.

9

 

وقال محمد المسوري والذي يتواجد حاليا في السعودية أن السفير الأمريكي السابق أبلغه بأن عدم اعتراف أحمد علي بشرعية هادي تمثل عائقاً أمام التفاهم حول هذا الشأن، الأمر الذي دفعه للحديث مع أحمد علي للإعتراف بهادي كأولى الخطوات في مساعي رفع العقوبات عنه. وأكد أن أحمد علي استجاب لهذه المبادرة بعد اتصال كان قد أجراه المسوري برئيس مجلس النواب الحالي سلطان البركاني أبلغه فيه بما قاله السفير الأمريكي بشأن عوائق رفع العقوبات عن نجل الرئيس السابق. وأوضح أنه تلقى اتصالاً هاتفياً من البركاني بعد أيام يبلغه عن موافقة أحمد علي بالاعتراف بهادي، كما أكد أن البركاني اقترح أن يتولى المسوري مهمة كتابة رسالة للرئيس هادي ويذهب بها لأحمد علي من أجل التوقيع على ما ورد فيها من ثم إرسالها إيصالها لهادي.