الرئيسية - تحقيقات وتقارير - دراسة تكشف التأثير الكارثي لوقت الفراغ الزائد

دراسة تكشف التأثير الكارثي لوقت الفراغ الزائد

الساعة 08:05 صباحاً (يمن دايركت- وكالات)

أظهر باحثون في مجال علم النفس الاجتماعي من الولايات المتحدة أن وقت الفراغ الزائد يؤثر سلبًا على إحساس الشخص بالرفاهية.

درس علماء من جامعتي كاليفورنيا وبنسلفانيا بيانات لأكثر من 35 ألف أمريكي، وقدم المشاركون معلومات مفصلة حول ما كانوا يفعلونه خلال الـ 24 ساعة الماضية وكيف أثر ذلك عليهم.

واتضح أن الحالة الصحية تحسنت مع زيادة وقت الفراغ لدى المشاركين، ولكن عندما وصلت إلى الساعة الثانية من الفراغ، وبعد الخامسة بدأت الحالة الصحية للمشاركين بالتدهور، وتبين أن نفس المنحني البياني للضرر يلحق بمشاعر الرفاهية الضمنية لدى الإنسان، بحسب ما ذكرت الدراسة.

الأكثر قراءة:

شاهد الفيديو الفاضح بين راغب علامة وزوجة نقيب الفنانين المصريين «روجينا»

كشفت مفاتنها كاملة.. أسما شريف منير تولع شبكات التواصل بأجرأ ظهور - شاهد

وداعاً لآلام الظهر.. التوصل لعلاج دون مسكنات

7 فوائد مذهلة لشرب الحليب بالعسل على الريق

شاهد.. تمرين بسيط يحميك من أمراض القلب والسكري والسكتة الدماغية

====================================

536

ثم أجرى الباحثون تجربتين عبر الإنترنت على أكثر من 6000 شخص. في البداية، طُلب من المشاركين تخيل أنه لن يكون لديهم سوى مقدار محدد من وقت الفراغ كل يوم لمدة ستة أشهر.

تم تحديد وقت لهم بشكل عشوائي، من 15 دقيقة إلى سبع ساعات، وطلب منهم وصف مشاعرهم. وشعر الأشخاص الذين لديهم الحد الأدنى والحد الأقصى من الوقت باستياء وتقييد.

في التجربة الثانية، تم تخصيص متوسط 3.5 ساعة من وقت الفراغ للمشاركين، ولكن طُلب منهم قضاءه في أنشطة منتجة (تمرين أو هوايات) أو أنشطة غير منتجة (مشاهدة التلفزيون).

عند إجراء أنشطة غير منتجة، حتى مع وجود المزيد من وقت الفراغ، ساءت الحالة الصحية بشكل أكبر.