الرئيسية - منوعات - مغنٍ شهير وزوجته بمرمى "نيران" ترمب.. وميلانيا "حاضرة"

مغنٍ شهير وزوجته بمرمى "نيران" ترمب.. وميلانيا "حاضرة"

الساعة 02:30 مساءً (يمن دايركت- وكالات)

غرد الرئيس الأميركي دونالد ترمب مساء الأحد للتعريف بـ"نجاحه" في إصلاح العدالة الجنائية في الولايات المتحدة.

وذكر في هذا الإطار المشاهير الذين لم يعترفوا بجهوده، تحديداً المغني جون لجند و"زوجته غير المحبوبة" كريسي تيغن، كما وصفها.

وقد انتقد ترمب المغني وزوجته "لحديثهما عن مدى أهمية الإصلاح"، دون أن يلعبا دوراً في هذا الأمر.

الخطوة الأولى

وكان العام الماضي قد شهد توقيع ترمب على قانون "الخطوة الأولى" المتعلق بإصلاح العدالة الجنائية، حيث يعمل على تقليل الحد الأدنى من الأحكام الإلزامية في بعض الحالات ويمنح القضاة سلطة تقديرية أكبر.

وبموجب هذا القانون سيتم إطلاق سراح أكثر من 3100 نزيل، وهو التشريع الذي أشاد به كل من الجمهوريين والديمقراطيين معاً.

مناشدة ميلانيا

وقد رد المغني لجند على تغريدة ترمب من خلال مناشدة وجهها للسيدة الأولى ميلانيا ترمب.

وكتب: "تخيل أن تكون رئيساً لكامل البلد وتقضي ليلة الأحد في مشاهدة تلفزيون MSNBC على أمل أن يثني عليك شخص ما. فضلا ميلانيا امدحي هذا الرجل. فهو في حاجة إليك".

ومن ثم أعقبها بتغريدة: "ميلانيا إن بلدك في أشد الحاجة إليك".

نقد متكرر

ودرج الأسطورة الغنائية البالغ من العمر 40 عاماً وزوجته على توجيه الانتقاد للرئيس بطريقة شرسة، وسبق أن وصف ترمب بألفاظ نابية بعد مهاجمة ترمب للنائب من أصول إفريقية عن مدينة بالتيمور بولاية ميريلاند.

وفي مقابلة مع صحيفة "يو آس تودي" قالت كريسي تيغن بأنها تكره ترمب كراهية كبيرة منذ أكثر من سبع إلى خمس سنوات، وإنها ستفعل ذلك إلى الأبد وفخورة بهذا الموقف.

الموسيقى المملة

وقد أكد ترمب من قبل على إصلاح العدالة الجنائية وكيف أن الرئيس السابق باراك "أوباما لا يمكن أن يقترب" من إصدار قانون ذي معنى.

وقال الرئيس إنه سئم من "الموسيقى المملة لجون لجند" وزوجته بسبب الترويج المضاد لمشروع القانون.

وأضاف أنهم "يتحدثون فقط عن اللاعبين الصغار، أو الأشخاص الذين ليس لهم أي تأثير.. والأشخاص الذين سعوا بشدة للحصول على مساعدتي عندما لم يجدوا من يعينهم. وكل هؤلاء الآن همهم هو عزل الرئيس ترمب".

اخترنا لكم

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص